الخروب وافضل خصائصه

الخروب وافضل خصائصه

شجرة الخروب شجرة وارفة الظلال دائمة الخضرة يصل ارتفاعها إلى 15 متر وهي ثنائية الجنس وثنائية المسكن، وثمار شجرة الخروب عبارة عن قرون عريضة تتباين أطوالها في الشجرة الواحدة وقد يصل طولها إلى 30 سنتمتراً.

وتتميز شجرة الخروب بقدرتها على تحمل الجفاف والبرد والرياح القوية وهي غير مكلفة في احتياجاتها للنمو والإثمار حيث تعيش في الأراضي الصخرية الوعرة وفي التربة الرملية الفقيرة سواء أكانت حمضية أم قليلة القلوية على أن تكون تربتها جيدة التصريف، شجرة الخروب موجودة في منطقة البحر المتوسط وشرابها حلو المذاق وكثير من الناس يفضل اكل القرون كما هي رغم انها قاسيه لحد ما إلا ان بداخلها يوجد فتافيت من السكر وهي مادة صمغية

يستعمل الخروب في :

 – وقف الاسهال عند الاطفال

–  تعدل الحمضية في الامعاء وامتصاص بعض السموم والاعفان

– منع نمو بعض من الجراثيم

– تخفيف حدة السعال حيث يعمل الصمغ فيه على ترطيب وتوسيع الشعب التنفسيه

– مفيد في ادرار الحليب للسيدات المرضعات

– ويفيد في التخلص من الماء الزائد بالجسم بادرار البول

 – يستعمل لحاء الشجره في وقف النزيف وذلك لاحتوائه على التايين القابض

– مفيد لقرحة المعدة لان الخروب قلوي التأثير فيعادل حموضة المعدة

 – يخفض نسبة السكر في الدم والكولسترول

يحتوي لب قرون الخروب على مواد غذائية عدّة من أهمها

– السكر بنسبة 55 %

– وبروتين عالي الجودة بنسبة 15%

– ودهون بنسبة 6%

أمّا مسحوق البذور فيحتوي على 60% بروتين وكميات وافرة من الزيوت الخالية من الكوليسترول كما يوجد في ثمار الخروب فيتامينات (أ، ب1، ب2، ب3، د) وعناصر معدنية مهمة مثل: البوتاسيوم، والكالسيوم، والحديد، والفسفور، والمنغنيز، والباريوم، والنحاس، والنيكل، والمغنيزيوم، وغيرها، وتخلو الثمار من حمض الأوكساليك (Ox) الذي يحول دون امتصاص الكالسيوم والعناصر المعدنية الأخرى وهذا من شأنه تسهيل عملية امتصاص الأمعاء لهذه المعادن والإستفادة منها بشكل كبير

شارك الموضوع مع أصدقائك

Leave a Comment